ساب يسجل ارتفاع في أرباحه لتصل إلى 2293 مليون ريال سعودي

شوال 1437

بلغت الأرباح الصافية التي حققها ساب لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2016م، 293,2 مليون ريال سعودي بزيادة وقدرها 41 مليون ريال سعودي، وتمثل زيادة بنسبة 1.8 %، مقارنة بمبلغ 2,252 مليون ريال سعودي لنفس الفترة من عام 2015م. كما بلغت الأرباح الصافية لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2016م، 1,151 مليون ريال سعودي بزيادة وقدرها 9 مليون ريال سعودي، وتمثل زيادة بنسبة 0.8 % مقارنة بأرباح فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2016م والتي بلغت 1,142 مليون ريال سعودي.

  • بلغ دخل العمليات لفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2016م، 3,557 مليون ريال سعودي، بزيادة وقدرها 165 مليون ريال سعودي، وتمثل زيادة بنسبة 4.9% مقارنة بمبلغ 3,392 مليون ريال سعودي كما في 30 يونيو 2015م.
  • بلغت قروض وسلف العملاء كما في 30 يونيو 2016م، 131.1 مليار ريال سعودي، بزيادة وقدرها 4.1 مليار ريال سعودي، وتمثل زيادة بنسبة 3.2% مقارنة بمبلغ 127.0 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2015م.
  • بلغت ودائع العملاء 150.3 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2016 م بانخفاض وقدره 0.8 مليار ريال سعودي، ويمثل انخفاض بنسبة 0.5% مقارنة بمبلغ 151.1 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2015م.
  • بلغت محفظة استثمارات البنك 28.1 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2016م بانخفاض وقدره 16.5 مليار ريال سعودي ، ويمثل إنخفاض بنسبة 37.0% مقارنة بمبلغ 44.6 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2015م.
  • بلغت محفظة استثمارات البنك 28.1 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2016م بانخفاض وقدره 16.5 مليار ريال سعودي ، ويمثل إنخفاض بنسبة 37.0% مقارنة بمبلغ 44.6 مليار ريال سعودي كما في 30 يونيو 2015م.
  • بلغ ربح السهم 1.53 ريال سعودي مقابل 1.50 ريال سعودي لفترة الستة أشهر الأولى من العام السابق.

وفي تعليقه على هذه النتائج قال الشيخ خالد العليان، رئيس مجلس إدارة ساب: " إن هذه النتائج القوية تعكس تركيز البنك المستمر على نوعية الدخل وإدارة المخاطر انطلاقا من الأهداف الاستراتيجية للبنك. ومن أجل مواكبة التحديات الاقتصادية المتزايدة ودعم فرص النمو المستقبلية، بما في ذلك رؤية المملكة للعام 2030 وبرنامج التحول الوطني، فسوف يواصل ساب تركيزه على الحفاظ على قاعدة رأسمالية كبيرة وسيولة قوية. ومن ناحية أخرى، لا تزال مستويات رضاء العملاء والجوائز التي يحوز عليها البنك ضمن القطاع المصرفي تعكس المركز العالمي الرائد للبنك. "

واضاف الشيخ خالد قائلا " انتهز هذه المناسبة لأتقدم لعملائنا وموظفينا ومساهمينا لمساندتهم والتزامهم الدائمين. كما أود أن أعبر عن خالص شكري وتقديري للجهات التنظيمية والوزارات الحكومية لمساندتهم القوية وتوجيهاتهم القيمة للقطاع المالي."