ساب يسهم في الحد من ظاهرة الاحتباس الحراري

جمادى الأولى 1433

شارك البنك السعودي البريطاني (ساب) في المبادرة العالمية "ساعة الأرض" للعام 2012 للإسهام في تقليل حجم انبعاثات الغازات الناجمة عن الاحتباس الحراري، ومواجهة التهديد الذي تمثله هذه الظاهرة على كوكب الأرض.

وتأتي مشاركة ساب في هذه المبادرة ضمن إطار برامج ساب في خدمة المجتمع بإطفاء الإضاءة غير الضرورية لمباني البنك بمختلف مناطق المملكة يوم السبت الماضي لمدة ساعة واحدة بين الثامنة والنصف والتاسعة والنصف مساء، بناء على توجيهات القائمين على المبادرة. كما وجه البنك جملة من الرسائل التوعوية لكافة موظفي البنك باستخدام مختلف الوسائل التقنية المتاحة مثل الشبكة الالكترونية الداخلية والبريد الالكتروني، إضافة إلى توجيه الرسائل النصية القصيرة عبر أجهزة الهواتف النقالة للموظفين.

ويسعى البنك من خلال مشاركته في هذه المبادرة لتعزيز دوره الريادي كصديق للبيئة من خلال الإسهام في التوعية البيئية لأبناء المجتمع، وتنمية روح المسئولية لدى الأفراد والدور المناط بهم تجاه المحافظة على البيئة.

وتهدف مبادرة البنك إلى التأكيد على أن المساهمات الفردية على مستوى جماعي تسهم بشكل كبير في تحسين البيئة التي نعيش فيها نحو الأفضل ، وتحث الأفراد والشركات على إطفاء أي إضاءة غير ضرورية، وتعتبر "ساعة الأرض" أكبر حدث بيئي عالمي، يقوم فيه الناس في مختلفأرجاء الكرة الأرضية بإطفاء الأضواء الكهربائية لمدة ساعة واحد لمواجهة عوامل تغير المناخ.

الجدير بالذكر أن "ساب" يشارك في هذه المبادرة للسنة الخامسة على التوالي ويعتبر من المبادرين الأوائل من المؤسسات والشركات السعودية للمشاركة في مبادرة "ساعة الأرض"، وقد دعا البنك موظفيه للمشاركة في هذه الحملة العالمية بغرض إرسال رسالة قوية تؤكد الحاجة لإجراءات فعالة للحد من ظاهرة "الاحتباس الحراري". التاريخ: 1 ابريل 2012